||   مواقع صديقه   ||   صفحة مجموعة الشيخ الأوحد على الفيس بوك   ||   قناة مجموعة الأوحد على التليقرام   ||   صفحة مجموعة الشيخ الأوحد على الانستقرام   ||   صفحة مجموعة الشيخ الأوحد على تويتر   ||   موقع الإمام الهادي عليه الصلاة والسلام   ||   الإسراء والمعراج   ||   موقع سماحة الشيخ عبدالله العشوان   ||   موقع المدرسة الأحسائية في النجف الأشرف   ||   قناة الأوحد الفضائية   ||   موسوعة الشيخ الأوحد   ||   صبح الأزل   ||   موسوعة الشيخ الأوحد على أجهزة أبل   ||   موسوعة الشيخ الأوحد على أجهزة اندرويد   ||   الأب ستور لأجهزة الأيفون   ||   الأب ستور لأجهزة الجلكسي   ||   شبكة الإحقاقي   ||   برنامج مكتبة الأوحد على الأيفون   ||   برنامج مكتبة الأوحد اندرويد: جلكسي - سوني   ||   مكتبة موقع الأوحد   ||   ضيافة الشيخ الأوحد قدس سره الشريف   ||   لجنة خدام خادم الشريعة الغراء   ||   الأوحد   ||   جامع الإمام جعفر الصادق عليه السلام   ||   قناة لجنة الولاية والتوحيد على اليوتيوب   ||   الحسينية الجعفرية الكويت   ||   الحسينية العباسية الهفوف   ||  
  ||   أخبار مرجعية الإحقاقي   ||   وجوب اطاعة اوامر المولى ميرزا عبدالله الحائري الإحقاقي حفظه الله في جميع ما يأمر به وينهى عنه وقراءة خطاب المشائخ بشأن ذلك   ||   النيابة العامة والإقتداء   ||   خطبة سماحة الشيخ توفيق البوعلي في بيان الشبهات   ||  


الصفحة الرئيسية

شبكة الشيخ الأوحد الثقافية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التعريف بعلماء المدرسة (230)
  • الفكر الأوحدي (797)
  • الدفاع المقدس (202)
  • ينابيع أوحدية (88)
  • تحميل كتب المدرسة (4)
  • شهادات العلماء بحق الشيخ الأوحد الإحسائي (65)
  • كرامات مراجعنا رحم الله الماضين وحفظ الباقين (10)
  • سماحة الشيخ علي الشبيث (1)

خطب ومحاضرات ودروس :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الميرزا عبدالله الحائري الإحقاقي (108)
  • الشيخ جواد الجاسم (94)
  • الشيخ علي الجدي (16)
  • الشيخ مجتبى السماعيل (11)
  • الشيخ عبدالجليل الأمير (33)
  • الشيخ حسين المطوع (32)
  • الشيخ حسين الفهيد (24)
  • الشيخ راضي السلمان (25)
  • الشيخ توفيق البوعلي (22)
  • الشيخ عبدالمنعم العمران (4)
  • الشيخ سعيد القريشي (21)
  • الشيخ عادل الشواف (7)
  • الشيخ كاظم العمران (3)
  • الشيخ نور الدين العبدالله (9)

أقسام اليوتيوب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقاطع يوتيوب منوعة (145)
  • منهج السيد كمال الحيدري والرد عليه (2)
  • خطب ومحاضرات الشيخ عبدالحليم الغزي (11)
  • الشيخ عبدالحليم الغزي والشيخ الأوحد (0)

أقسام عامة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مواضيع عامة (193)
  • واحة الشعر والشعراء (58)
  • واحة عاشوراء الحسين عليه السلام (191)
  • واحة اعتني بصحتك (92)
  • واحة فقهيات (66)
  • واحة الأخلاق والتربية (43)
  • مواضيع دينية (226)

خدمات :

  • أرسل سؤالك
  • الإجابة على الأسئلة
  • الصفحة الرئيسية
  • أرشيف المواضيع
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • أضف الموقع للمفضلة
  • إتصل بنا


  • القسم الرئيسي : شبكة الشيخ الأوحد الثقافية .

        • القسم الفرعي : الدفاع المقدس .

              • الموضوع : مسألة تكفير الشيخ .

مسألة تكفير الشيخ

لا يخفى أن الرقابة آفة لا يحفظ معها أمانة ولا ديانة والرقيب لا يلاحظ ولا يراعي في رقيبة عفة اللسان والقلم أصلا وهي كما في المثل السائد { الحرب خدعة } مبارزة جاهلية وسلاح عامي يجري الفحش والبهتان فيها عيانا ما عدا نفر قليل لهم ضمير صالح وهم يؤمنون بالله وعدله.

والرقابة عموماً تنشأ من الحسد وطلب الجاه والعلا للذين تقصر همهمهم عن نيل العلا وهي باقية مع بقاء البشر ودائمة في الحروب الباردة والمبارزات الجاهلية وكما أن سلاح الحروب التي فيها تسفك الدماء يتجدد عصرا بعد عصر كذلك سلاح - التبليغات السيئة أيضاً لها تغير حالاً فحالا وتجدد يوماً فيوما وفي هذا العصر المملؤ بالظلم والقرن المشحون بالانقلابات من السلاح الذي يغلب به الرقيب على رقيبه هو أن ينسب رقيبه إلى الاستعمار بأنه أجيره وجاسوسه وبمحض هذه النسبة يذهب شرفه وعظمه ويضمحل  عزه ووقاره عند العوام الذين يسمعون قولا ويوقنون من دون تحقيق واستنباط.

ولما كان الشيخ الأحسائي رحمه الله من العرفاء الروحانين حتى أن جل الشيعة دخلوا في حوزة فلسفة في زمن حياته وكانوا يجلون قدره ويعظمونه فوق العادة:

وهو روحاني جاء من أقصى بلاد العرب وورد في العراق وإيران وصار موردا للتوجه والاحترام والتبجيل الغير العادي من العلماء الأعلام والمراجع العظام كأمثال بحر العلوم والمرحوم الوحيد البهباني وغيرهما أعلى الله مقامهم واستقبل علمه وحكمته وأخلاقه وتقدسه كافة أكابر العرب والعجم استقبالا يليق بشأنه حتى أن السلطان وبنيه وذوي الفضل من العراق وإيران ألقوا قلادة تقليده في رقابهم.

والفقهاء والمجتهدون المبرزون اجازوه للرواية والدراية مفصلا وبعضهم كتب في اجازته { وهو في الحقيقة بأن يجيز ولا يجاز } وطومار آية الله النوري الموسوم بمواقع النجوم في ذكر سلسلة علماء الحديث قد طبع طهران بأمر آية الله الحاج الميرزا خليل وفيه ذكر سلسلة اساتذة اجازة الشيخ أعلى الله مقامه من زمانه إلى عصر صاحب الزمان أرواحنا فداه نذكرهم اجمالا في الصفحات الآتية في الكتاب.

وكان الشيخ الاحسائي إذا ورد قرية أو مدينة قدمه علماؤها في الصلوات المكتوبة وخلوا له دروسهم اجلالا لشأنه وكانت تعطل أغلب الحوزات التدريسية لحضور العلماء والطلبة في مجلس ذلك العالم الرباني لجهة الاستفادة والعلماء والاشراف كانوا يتمنون وردوه في منازلهم مفتخرين بذلك.

والملا محمد تقي البرغاني كان يتمنى ذلك في قزوين لكن الشيخ رحمه الله تقبل دعوة المرحوم الحاج الملا عبدالوهاب لسذاجة طبعه ولقانون الاسلام فإنه استقبله ورحب به في أول مجيئه فشرف الشيخ منزله بوروده المسعود فصار محمد تقي المذكور أول من رماه بسهم الكفر في قزوين وجعل مبنى تكفيره أن الشيخ ينكر المعاد الجسماني فانفتح باب تكفير الشيخ لسائر رقبائه الحساد فطالعوا كتب الشيخ بنظر الرقابة فكلما وجدوا كلمة متشابهة ضربوا بها الشيخ وتلامذته حتى أن الشهرستاني مؤلف كتاب ترياق الفاروق عد من علل تكفير الشيخ أنه يقول بكروية الأرض وقال آخر أن السحاب ينشأ من البخارات فينزل منه المطر بقول الشيخ فهو كافر حتى جاء هذا العصر الأخير الذي كثر اتباع لوكس فانقلبت نظريات التكفير ووسائل الغلبة وسرى هذا المرض بعض الروحانين أيضاً فإذا أرادوا تكفير أحد من الصلحاء نسبوه إلى الاستعمار بأنه أجيره وجاسوسه والشيخ المرحوم لم ينج من هذه التهمة وأول من رماه بهذه هو الخالصي وأنكر كونه احسائيا بل قال أن قرية ( المطيرفي ) التي ينسب إليها الشيخ لا وجود لها في الاحساء أصلا والحال أن الذين يعرفون حسب الشيخ العلماء والمصنفون الذين كانوا في اعداد المئات بل الألوف في هذه المدة الطويلة ولم يوضحوا بل يشيروا إليه أصلا ولماذا اجازه العلماء الأعلام ولماذا اعترفوا في اجازاتهم المفصلة بتقدسه وعظمته لا يخلوا إما أنهم كانوا كلهم " معاذ الله " خائنون ومأمورون أن يدخلوا في الحوزة الروحانين الاسلامية شخصا هو أجير للاستعمار علانية وأما الروحانين كان مأموراً أن يجلب العيب إلى الحوزة الروحانية ويثبته محلا للجاسوسية والعاقل البصير والمنصف الخبير يختار الشق الثاني ويصدقه فعلى هذا - أن صاحب اللب القويم والعقل السليم إذا طالع اوائل الصفحات من كتاب " مزدوران استعمار " علم أن الشرية موجبه لغواية الشبان والتفرقة بين شيعة إيران وألفت لتفضيح حريم الروحانية لا غير.

الكاتب: العلامة غلام حسين التبريزي
المصدر: كتاب نزهة الافكار


  طباعة  ||  أخبر صديقك  ||  إضافة تعليق  ||  التاريخ : 2015/08/17  ||  القرّاء : 1165




حديث اليوم :

فال الامام العسكري عليه السلام : من مدح غير المستحق فقد قام مقام المتهم . جواهر البحار ص 378

حكم ومواعظ :

سيضيع جهدك ووقتك وصحتك عندما تعتقد أنك ملزم بالرد على كل شيء ومناقشة كل شخص .. ستخسر الكثير عندما يكون أحد همومك إقناع المخالفين لك بأنهم على خطأ وأنك على صواب

البحث في الموقع :


  

جديد الموقع :



 هدية فاطمة الزهراء* عليها السلام

 السيدة زينب الكبرى شريكة الحسين عليهما السلام

 لقب الحكيم الإلهي والفقيه الرباني

 السيدة الزهراء تحيط المرجعية الأحقاقي بعين الرعاية

 الشيعة خنازير عند ابن عربي

 شمس الأحقاقي قائد الأوحدية الأوحد الحكيم الإلهي و الفقيه الرباني محل الألطاف الألهية

 المقام الخاص لالسيدة زينب الكبرى شريكة الحسين

 السيدة زينب الكبرى تخص بالرعاية خادم الشريعة الغراء* رضوان الله عليه

 هل يعتبر المرجع المقلد من أهل الخبرة لمقلديه في معرفة و تحديد و تعين المرجع الاحق له ؟

 إشراق شمس الاوحد

مواضيع متنوعة :



 8 الصلاة على النبي ص الأحزاب 56 ميرزا عبدالرسول الاحقاقي

 ولبسنا عليهم ما يلبسون

 سؤال عن الحج

 سماحة العلامة الشيخ جواد الجاسم أيده الله : نبذة عن سيرة العلامة الشيخ أحمد البوعلي أعلى الله مقامه

 الإمام يأمر الأسد بأكل عدو الله فيمتثل أمره

 السؤال 834. متى أضيفت الشهادة الثالثة في الأذان ؟

 ما قال الامام العسكري عليه السلام في أصناف علماء الشيعة

 خطبة الجمعة 4-1-2013.- سيد أحمد الشيرازي -حدود المداراة

 الفتنة في جماعة الاوحدية

 العلامة الشيخ جواد الجاسم أيده الله : نبذه عن الشيخ محمد بن الشيخ عبد الله آل عيثان الأحسائي قدس

الأكثر مشاهدة :



 الاستخدام الصحيح لزيوة الشعر

 كلمت الشيخ حسين الشمالي بحق الميرزا علي الحائري الإحقاقي قدس سره الشريف

 تقليد الميت في نظر الميرزا عبدالرسول

 بيان من جماعة المولى الى جناب العلامة الشيخ توفيق البوعلي وكيل علماء ال محمد و أمينهم المخلص والثقة الوفي

 ما جرى في اجتماع يوم الخميس 28 من ذو القعدة مع جناب المولى الميرزا عبدالله الحائري الإحقاقي

  الشيخ الأوحد أحمد بن زين الدين الأحسائي ( أعلى الله مقامه )

 الحوار الكامل مع الشيخ توفيق البوعلي

 الشيخ جواد الجاسم يتكلم عن الميرزا عبدالله وعن مظلومية الميرزا عبدالرسول قدس سره الشريف

 الشيخ عبدالجليل الأمير يطلب من الميرزا عبدالله قبول المرجعية

 الرد الصائب

إحصاءات :

  • الأقسام الرئيسية : 4

  • الأقسام الفرعية : 34

  • عدد المواضيع : 2852

  • التصفحات : 3790270

  • التاريخ : 6/04/2020 - 21:22

جميع الحقوق محفوظة لـ : شبكة نور الإحقاقي © 2016

تصميم، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net